كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات:

العادة السرية عند البنات نشاط شائع. إنها طريقة طبيعية وآمنة لاستكشاف جسدك والشعور بالمتعة و إطلاق التوتر الجنسي المتراكم. و يقوم بها أيضا جميع الناس من جميع الخلفيات والأجناس والأعراق.

و على الرغم من الإشاعات، فلا توجد في الواقع أي من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات، ضارة جسديًا.

ومع ذلك، فإن الإفراط في العادة السرية عند البنات، يمكن أن يضر بعلاقاتهن وحياتهن اليومية. عدا ذلك، فإن العادة السرية عند البنات هي عمل ممتع وطبيعي وصحي.

استمري في قراءة هذا المقال لمعرفة المزيد عن كيفية التخلص الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات،و معرفة الفوائد الصحية المحتملة للعادة السرية عند البنات، و يجب عليك أن تعلمين أنه لا توجد أي من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات، بل و سوف نمدك بالفوائد الصحية لها.

الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات:

ليس للعادة السرية عند البنات أي آثار جانبية ضارة. و مع ذلك، فقد تشعر بعض البنات بالذنب اتجاه ممارسة العادة السرية أو لديهم مشاكل مع العادة السرية المزمنة.

العادة السرية ععند البنات و الشعور بالذنب:

قد تشعر بعض البنات بالذنب اتجاه ممارسة العادة السرية بسبب معتقدات ثقافية أو روحية أو دينية.

لكن العادة السرية ليست خاطئة ولا غير أخلاقية، و لكن قد تستمر في سماع رسائل مفادها أن المتعة الذاتية “قذرة” و “مخزية”.

إذا شعرت بالذنب بسبب ممارستك للعادة السرية، فتحدثي مع شخص تثقين به حول سبب شعورك بهذا الشعور، وكيف يمكنك تجاوز هذا الشعور بالذنب. و قد يكون المعالجون المتخصصون في الصحة الجنسية مصدرًا جيدًا.

الإدمان على العادة السرية عند  البنات:

يمكن لبعض البنات أن يطوروا إدمانًا على العادة السرية. و قد تقضي الكثير من الوقت في ممارسة العادة السرية، إذا تسببت لك العادة السرية في:

  • تجنب الأعمال الروتينية أو الأنشطة اليومية.
  • تغيبين عن العمل أو المدرسة.
  • تلغين الخطط مع الأصدقاء أو العائلة.
  • تفوتين الأحداث الاجتماعية الهامة.

يمكن للإدمان على العادة السرية عند  البنات، أن يضر بعلاقاتهن و أجزاء أخرى من حياتهن أيضا. و قد يؤدي الإفراط في ممارسة العادة السرية عند البنات، إلى مقاطعة عملهن أو دراستهن، مما قد يؤدي إلى انخفاض الإنتاجية.

و قد يضر ذلك أيضًا بعلاقاتهن الرومانسية وصداقاتهن الإجتماعية، ذلك لأنك لا تقضين الكثير من الوقت مع أحبائك كما اعتدتي، أو لا تهتمين باحتياجاتهم.

و إذا كنت قلقًة من احتمال إدمانك بالعادة السرية، فتحدثي إلى طبيبك أو مستشارك، حول طرق الحد من ممارسة العادة السرية. و اسأليه أيضا عن كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات.

يمكن أن يساعدك العلاج بالكلام، في السيطرة و التحكم و إدارة إدمانك. و يمكنك أيضًا التقليل من ذلك، عن طريق استبدال العادة السرية بأنشطة أخرى. و في المرة القادمة التي تشعرين فيها برغبة في ممارسة العادة السرية، جربي القيام ب:

  • ممارسة رياضة الجري.
  • الكتابة في مجلة.
  • قضاء الوقت مع الأصدقاء.
  • الذهاب للمشي في الهواء الطلق.

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات: أفكار خاطئة عن العادة السرية:


هل تتسبب الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات و الذكور في انخفاض الحساسية الجنسية؟

بالنسبة للبنات المصابات بخلل وظيفي جنسي، يمكن أن يساعدهن التحفيز المعزز – بما في ذلك العادة السرية – في زيادة الرغبة الجنسية والحساسية الجنسية لديهن.

في الواقع، وجدت دراستان عام 2009، أن استخدام الهزاز بين البنات والذكور، مرتبط بزيادة الرغبة والإثارة والوظيفة الجنسية بشكل عام. و أبلغت البنات أيضًا عن زيادة في التزليق، بينما أبلغ الرجال عن وظيفة انتصاب أفضل، وفقًا للدراسات.

يمكن أن تؤثر ممارسة العادة السرية، على الحساسية أثناء ممارسة الجنس لدى الرجال بسبب أسلوبهم. و أظهرت الأبحاث أن الإمساك بقوة بالقضيب أثناء ممارسة العادة السرية يمكن أن يقلل الإحساس.

و يوصي خبراء الصحة الجنسية بتغيير أسلوبك أثناء ممارسة العادة السرية، لاستعادة مستويات الحساسية أثناء ممارسة الجنس.

كيفية التخلص من الآثار الجانبية للعادة السرية عند البنات: فوائد للعادة السرية عند البنات:

العادة السرية عند البنات، نشاط جنسي صحي. له فوائد عديدة لصحتك الجسدية والعقلية. و هناك دراسات محدودة حول فوائد العادة السرية عند البنات و الذكور، و لكن هناك دراسات حول الجماع والتحفيز الجنسي. و تشير الأبحاث والتقارير الإحصائية، إلى أن التحفيز الجنسي، بما في ذلك التحفيز من خلال ممارسة العادة السرية، قد يساعدك على:

  • تخفيف الإجهاد المتراكم.
  • النوم بشكل أفضل.
  • تحسين مزاجك.
  • الاسترخاء.
  • الشعور بالمتعة.
  • تخفيف التقلصات.
  • الافراج عن التوتر الجنسي.
  • ممارسة الجنس بشكل أفضل.
  • فهم أفضل لرغباتك واحتياجاتك.

يمكن للأزواج أيضًا، ممارسة العادة السرية بشكل متبادل، لاستكشاف رغبات مختلفة، بالإضافة إلى تجنب الحمل. و تساعد المتعة الذاتية أيضًا، على منع الأمراض المنقولة جنسيًا (STIs).

ممارسة العادة السرية أثناء الحمل:

تؤدي التغيرات الهرمونية أثناء الحمل، إلى زيادة الرغبة الجنسية لدى بعض النساء الحوامل. و ممارسة العادة السرية، وسيلة آمنة للتخلص من التوتر الجنسي أثناء الحمل. و قد تساعدك المتعة الذاتية أيضًا في تخفيف أعراض الحمل، مثل آلام أسفل الظهر. و قد تشعرين بتقلصات خفيفة وغير منتظمة أو انقباضات براكستون هيكس أثناء النشوة الجنسية وبعدها. و يجب أن تتلاشى. إذا لم تختف الانقباضات وأصبحت مؤلمة ومتكررة، فاتصلي بطبيبك على الفور. فقد لا تكون ممارسة العادة السرية، آمنة للنساء ذوات الحمل عالي الخطورة. وذلك لأن النشوة الجنسية يمكن أن تزيد من فرصك في المخاض.

ختاما:

العادة السرية، هي طريقة صحية وطبيعية وآمنة لممارسة الرعاية الذاتية وتحسين صحتك. و قد تكون لممارسة العادة السرية عند البنات، فوائد عديدة لعقلهن و أجسامهن. و على الرغم من احتمالية الإدمان، فلا توجد آثار جانبية ضارة. و لا تترددين في الاستمتاع بالمتعة الذاتية دون الشعور بالذنب أو الخجل. و تحدثي مع معالج أو شخص تثقين به بشأن أي مشاعر سلبية لديك.


إقرأ أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.